اختبار القراءة لغة عربية الصف الثاني عشر الفصل الأول - نموذج 1

الصف الصف الثاني عشر عام
الفصل لغة عربية الصف الثاني عشر عام
المادة عربي ثاني عشر الفصل الاول
حجم الملف 482 KB
عدد الزيارات 14
تاريخ الإضافة 2021-06-30, 11:07 صباحا

اختبار القراءة لغة عربية الصف الثاني عشر الفصل الأول - نموذج 1

 

اختبار القراءة لغة عربية 

 

أولاً: النص السردي :

 

أقرأ النص السردي الآتي بعنوان : “ العندليب ” ( لمكسيم غوركي ) بتمعن ثم أجب عن الأسئلة التي تليه :

كانت الباخرة ذات عجلات التجديف تتقدم في طريقها ما بين (كازان ) و ( كوزلوفكا) وكان الجو طلقا هادنا فوق نهر (الفرلغا ) والمساء بدأ يحل والضباب الليكي شرع يحجب الضفة الشجرية شديدة الانحدار للنهر بينما الضفة الأخرى السهلية المخضرة تمددت بفعل الفيضان وابتعدت قليلاً في الأفق 

جزر متناثرة خضراء من شجيرات مغمورة برزت فوق صفحة المياه وضجيج عجلات التجديف بدا باهتاً في الهواء الكثيف الرطب المثقل بالأريج الفواح للنباتات وشريط عريض من رغوة المياه امتد خلف الباخرة والمويجات تتدحرج باتجاه الضفتين وكان الغروب يتلاشى أمام الباخرة فيما الليل يتلاحق خلفها هنا وهناك وفي السماء المظلمة توهجت النجوم ببطء 

على ظهر الباخرة خفتت أصوات مجموعة من مسافري الدرجة الأولى تحت تأثير الكئيب الذي خيم على النهر كانوا أربعة مسافرين انتصبوا هناك : رجل عجوز طويل محني الظهر يلبس قبعة عريضة ناعمة غطت حوافها كامل وجهة ولحيته وإلى جانبه جلست سيدة شابه يلفها بإحكام شال رمادي وعيناها الزرقاوان ترنوان عل نحو حالم غلى الضفة المنحدرة وعلى المقعد ذاته وليس بعيداً عنهما جلس اثنان آخران رجل ذو نظرة جافة يرتدي معطفاً رمادياً وسيدة ذات قسمات منتظمة وعينين سوداوين ضخمتين الرجل الذي كان إلى جانبها يمسد بعصبية لحيته الفرنسية الأنيقة انحنى إلى الأمام قليلاً وبدا كما لو أنه يرتجف اما السيدة فقد استندت إلى خلفية المقعد جالسة كتمثال جامد والرجل العجوز يقبض بيديه على عكازه ويسند ذقنه عليهما 

كانوا جميعاً صامتين والباخرة تهتز بحركتها السريعة إلى الأمام ومن مكان ما في الأسفل كان بالإمكان سماع قعقعة صحون ووقع أقدام ورنين ضحكات ومن مؤخر السفينة يأتي صوت أغنية خافته كانت تغرق بين الحين والأخر في الضجيج الذ امتزج في موجه رتيبة لأصوات حادة غير مكتملة 

الهواء عليل قليلاً أليس كذلم ؟…. ألا ينبغي التوجه إلى حجرتنا ؟ " اقترح الرجل العجوز ذلك رافعاً رأسه وفي هذه الأثناء وصل منساباً من مكان ما وبطريقة جميلة صوت ناعس غريب يشبه أهة طالعة من حنجرة غضة رفع المسافرون رؤوسهم 

عندليب صرخ الرجل العجوز مبتسماً 

الوقت مبكر قليلاً أليس كذلك ؟" دعنا نمكث ونصغي يا أبي اقترحت السيدة الشابة 

كما تشائين قد تمكثين هنا ولا أحد يعترض أيضاً اجاب ثم تابع ولكنني سأذهب ففي النهاية العندليب بالنسبة لي ومن دون أن يكمل جملته جلس مرة ثانية 

عبر الهواء تهادت الأيقاعات الجذلى والنغمات المرتعشة الممتعه لأغنية العندليب وتلاحقت الأغاريد مندفعة مسرعة واحدة تلو الآخرى بدا وكان المغرد خائف ألا يتسع الوقت ليصدح بكل ما يريده في أغنيته فمقاطعه أتت متلاحقة قلقة وقد انتثرت المعزوفة عبر الهواء 

تدفق الغناء وخيم على النهر المسافرين الذين أصغوا إليه بصمت ابتسمت السيدة الشابه على نحو حالم وفقدت وجه السيدة المتزوجة بعضاً من جديته وصرامته فتنهد الرجل العجوز وقال :

ها قد شهدناها الحكمة الهزلية الغربية ! طائر صغير عديم النفع يملك نبرة صوت ثرية ..لكن البقرة على الرغم من أنها حيوان 

نافع تقدر فقط ان تطلق خواراً منفراً غير ممتع كلاهما في حياتنا وفي الطبيعة الناس يجدون الفجاجة والأزعاج مفيداً بينما ما هو جميل وممتع يلامس الروح يجدونه عديم النفع 

لا تتكلم ياأبي أن لا أستطيع سماعه هتفت الفتاة بصوت لاذع 

ابتسم الأب متشككاً ودمدم مرة ثانية 

ولكن عليك أن توافقينني الرأي بأن الأبقار لوغنت كالعنادل فلن يكون ذلك أمراً سيئاً أيه ؟

كان العندليب مازال يصدح لكن غناءه أخذ يضعف ويزول وقد تلاشى الغروب تماماً ومياه النهر الفولغا مالت إلى الدكنة وفجأة انقطع غناء العندليب وظهر بحار على سطح الباخرة وللوهلة الأولى استداروراوغ قليلاً في المكان ثم نزع قلنسوته الجلدية ونظر إلى المسافرين واقترب منهم بتصميم 

لعلكم لا ترغبون في سماع العندليب أبس كذلك ؟ سأل وهو مرتبك لسبب ما 

ماذا سأل الرجل العجوز غاضباً وساخراً 

العندليب إذا رغبتم ؟… معنا صبي هنا .. يصفر كالعندليب .. أنه معجزة !! شرح البحار لهم ذلك وهو يتجنب النظرة المتفحصة الثاقبة للرجل العجوز 

أحضره حالا : قالت السيدة المتزوجة باقتضاب اما الرجل الذي يجلس بجانبها فقد بدأ يتململ بعصبية على المقعد 

هل هذا ضروري يا نينا ؟احتج مقطبا عابساً 

هل تريدون أن أحضره لكم ؟ سأل البحار مرة ثانية

نعم بالطبع لقط طلبت إليك ذلك قالت السيدة غاضبة محتدة 

الله وحده يعلم ما هذا صرخ الرجل العجوز رافعاً حاجبيه … صبي يصفر كالعندليب .. لقد سمعناه للتو واعتقدنا انه عندليب حقيقي أصغينا إليه وواحد منا بدأ يتفلسف أي كائن بري هذا !! ثم هز رأسه متذمراً شاعراً بالتوجس والارتباك من هذا الكائن البري 

 

 

اختر رمز الإجابة الصحيحة فيما يأتي :

 

1- ما معنى كلمة منسابا في جملة ( وفي هذه الأثناء وصل منسابا من مكان ما صوت ناعس غريب )؟

أ- هادئا    ب- مبحوحاً       ج- متدفقاً      د- متقطعاً

2- أين جلس المسافرون الأربعة ؟

أ- في مؤخرة الباخرة              ب- على ظهر الباخرة 

ج- في أسفل الباخرة              د- على حافة الباخرة 

3- لماذا كان الصبي يغني بأغاريد مندفعة السرعة 

أ- لأنه لا يرغب في الغناء ليلاً 

ب- لأنه كان يخشى انصراف المسافرين عن سماعه 

ج- لأنه كان يخشى عدم كفاية الوقت 

د- لأن مالك الباخرة امره بذلك 

4- ما الفكرة الفلسفية التي طرحها الرجل العجوز 

أ- الأنسان يقدر ما ينفعه لا ما يمتعه 

ب- الإنسان لا يحب ان يخسر وقته فيما لا نفع من ورائه 

ج- الإنسان يرى الإزعاج مفيداً والهدوء غير نافع 

د- الإنسان يقدر ما يمتعه لا ما ينفعه 

5- ( وإلى جانبهجلست سيدة شابه يلفها بإحكام شال رمادي ) ما الوظيفة النحوية لما تحته خط في هذه الجملة ؟

أ- مضاف إليه - نعت - فاعل 

ب- اسم مجرور - خبر - فاعل 

ج- اسم مجرور - نعت - فاعل 

د- اسم مجرور -نعت - نائب فاعل 

6- كيف كانت مشاعر الفتى وهو يصفر للمسافرين ؟

أ- كان فخوراً        ب-كان خائفاً    ج- كان متلعثماً    د- كان بارعاً

7- في أي جملة وردت استعارة 

أ- كانت الباخرة ذات العجلات تتقدم 

ب- كان الغروب يتلاشى أمام الباخرة فيما الليل يتلاحق خلفها 

ج- على ظهر السفينة خفتت اصوات المسافرين 

د- الضباب اليلكي يحجب الضفة الشجرية 

8- لماذا شجع القريون الصبي على مواصلة الصفير والتغريد كالعندليب 

أ- حتى ينمي مهارته وموهبته 

ب- حتى يكسب كثيراً من المال 

ج- حتى يسعد المسافرين 

د- حتى يتخلص من مهنة الرعي 

9- لماذا دفع الصبي قبعته باتجاه الرجل العجوز 

ا- ليبقيها ذكرى معه لهذه الرحلة 

ب- ليلبسها اتقاء حرارة الشمس 

ج- ليضع فيها مالا نظير غنائه 

د- ليقنعه بغلاء ثمنها 

10- ماذا يعني قول العجوز : ( أن تعلم الحقيقة ليس أمراً ساراً كثيراً عندما يكون الوهم أكثر جمالاً )

أ- الخيال أجمل من الحقيقة أحياناً 

ب- الحقيقة تعادل الخيال أحياناً 

ج- الحقيقة أكثر غموضاً من الخيال أحياناً 

د- الحقيقة جزء من الخيال أحياناً

شارك الملف

أنا ربوت