شرح قصيدة لامية الطغرائي

الصف الصف السابع
الفصل لغة عربية الصف السابع
المادة لغة عربية الصف السابع الفصل الاول
حجم الملف 160 KB
عدد الزيارات 1043
تاريخ الإضافة 2021-09-13, 05:57 صباحا
شرح قصيدة لامية الطغرائي

شرح قصيدة لامية الطغرائي للصف السابع الفصل الدراسي الاول .

 مقدمة : أطلق على القصيدة (لامية العجم ) من باب المشابهة لمقابلة ( لامية العرب ) للشنفرى الأزدي ، فإن كان للعرب لامية مشهورة فللعجم لاميتهم المشهورة الشاعر : أصله من أصبهان في بلاد فارس وهو مؤيد الدين الحسين بن علي ، الملقب ( بالطغرائي )

هذا الشرح من اعداد الاستاذ محمد مطر

شرح قصيدة لامية الطغرائي

1- أصالة الرأي صانتني عن الخطل   وحلية الفضل زانتني لدى العطل. 

صانتني: الصيانة هي الحماية       الخطل: الفساد والاعوجاج 

حلية : الزينة        العطل : الخلو يقال رجل عاطل إذا خلا من العمل 

الشرح: يقول الرأي الأصيل صانني عن الوقوع في الخطأ ، كما أن الفضل والخلق

الكريم الذي كرمني الله به زانني في وقت خلا فيه كثير من الناس من هذه الصفات . 

2 - حب السلامة يثنى عزم صاحبه         عن المعالي ويغرى المرء بالكسل. 

السلامة : البراءة من الآفات يثني : يكف ويعوق المعالي : الأمور الشريفة التي تكسب الإنسان الشرف . يغري : من الإغراء وهو الولع بالشيء الكسل : الفتور وضده النشاط 

الشرح: الإنسان إذا غلب عليه حب السلامة وسيطر عليه فإن هذا سيدفعه إلى البعد عن طلب معالي الأمور ، وطريق المجد والمعالي طريق وعرة يحتاج إلى همة وشجاعة وينبغي على من يعشق المعالي أن يكون صاحب إراده وعزيمة حتى يصل.

3- فإن جنحت إليه فاتخذ نفقا في الأرض أو سلما في الأرض فاعتزل .

النفق : الطريق في باطن الأرض . سلما : درج يصعد به الإنسان . 

الجو : الهواء بين السماء والأرض. فاعتزل : اترك مخالطة الناس. 

الشرح : إذا ملت إلى حب السلامة ، فاتخذ طريقا في باطن الأرض أو اصعد إلى السماء وابتعد عن حياة أصحاب الهمم العالية . وهذا البيت فيه اقتباس .

 

4- ودع غمار العلا للمقيمين على ركوبها ،    واقنع منهن بالبلل 

غمار : الكثرة التي تغمر الشيء.      اقنع : القناعة الرضا بالشيء اليسير 

البلل : الماء اليسير أو الندی . 

الشرح : اترك ركوب المعالي لأصحاب المعالي وارض بحياة ليس فيها تحدي وشرف.

5- يرضى الذليل بخفض العيش يحفظه والعز عند رسيم الأينق الذلل

 الذليل : المهان ضدها العزيز . خفض العيش : سعته ولينه ورغده ( وهذا مستغرب ) 

رسیم : المشي السريع كأن الماشي يرسم آثاره على الأرض . الأينق : جمع ناقة وقع فيه قلب وإبدال وأصله ( أنوق ) الذلل : جمع ذلول ويطلق على الناقة السهلة .

الشرح: رضا الإنسان ورکونه إلى الطرف وترك العمل والسعي فيه دلالة على تقصيره وعجزه ، فمن أراد العزة والشرف عند رسيم الأينق الذلل ( كناية عن الهمة العالية والعمل الجاد ).

6 - فادرأ بها في نحور البيد جافلة     معارضات مثاني اللجم بالجدول. 

ادرأ : ادفع بها
البيد : الصحراء وسميت بذلك لأنها تبيد من فيها . جافلة : مسرعة
مثاني : من الثني وهو العطف والتكرار معارضات : جمع معارضة من المعارضة بمعنى المسايرة والمساواة والمشابهة . اللجم : جمع لجام وهو خطام الدابة . الجدل : جمع جديل وهو الخطام المجدول والمفتول بشدة الشرح : إذا عرفت أن رضا الإنسان في الذلة وحبه لرغد الحياة وعدم السعي للمجد فادرأ بها نحور البيد حتى لو قطعت الفيافي والصحاري.

 

7- إن العلا حدثتني وهي صادقة     فيما تحدث أن العز في التقل

العلا : الشرف والمكانة .     النقل : جمع نقلة وهي الانتقال .

الشرح : لقد حدثتني العلا وهي صادقة أن العز في الانتقال من مكان إلى مكان والمقصود أنه لا يركن إلى الذلة والهوان .

 

8 - لو كان في شرف المأوى بلوغ منئ لم تبرح الشمس يوما دارة الحمل

 المأوى : مكان يأوي إليه الإنسان . منى : ما تتمناه النفس الم تبرح : لم تتجاوز

الحمل : أحد بروج الشمس الاثني عشر 

الشرح: لو كان في بقاء الإنسان في أرضه بلوغ ما يتمناه لنفسه دون السعي للمجد والمعالي لما كانت الشمس تترك مكانها وتتحرك في منازلها .

9 - أهبت بالحظ لو ناديت مستمعا والحظ عني بالجهال في شغل

 أهبت : ناديت وصحت به. الحظ : النصيب والمراد ( الرزق ) 

الشرح : لقد ناديت حظي ولكنه لم يسمع لكلامي وكان مشغولا عني بأهل الجهل والنقص.

10 - لعله أن بدا فضلی ونقصهم لعينه نام عنهم أو تنبه لى . 

لعله : تعليل للنداء السابق . بدا : ظهر نام عنهم : تعبير مجازي بمعنى تركهم وبعد عنهم .

 الشرح : لقد ناديت على الحظ لعله إن سمع صوتي تنبه لوجودي وابتعد عن الجهال .

12 - أعلل النفس بالآمال أرقبها أعلل النفس : ألهيها وأشغلها . أرقبها : أرصدها وأنتظرها .

ما أضيق العيش لولا فسحة الأمل . الآمال : جمع أمل وهي الأمنيات

 لولا : حرف شرط يفيد امتناع الشيء لوجود غيره .

الشرح: أشغل نفسي بالآمال والرغبات وهذا فيه راحة النفس ، والعمر محدود لولا أن الأمل هو الذي يجعل الإنسان يشعر بأن الحياة طويلة .

 

نكون بهذا الشكل قد عرضنا لكم شرح قصيدة لامية الطغراني وشرح اثنا عشر بيت بالترتيب 

شارك الملف