حل درس ما المقصود بمصطلحي الاقتصادي العالمي والعولمة التربية الأخلاقية الصف العاشر

الصف الصف العاشر عام
الفصل التربية الأخلاقية
المادة الفصل الأول
حجم الملف 177 KB
عدد الزيارات 17
تاريخ الإضافة 2021-11-09, 15:44 مساء

حل درس ما المقصود بمصطلحي الاقتصادي العالمي والعولمة التربية الأخلاقية الصف العاشر


الدرس الأول 

ما المقصود بمصطلحي «الاقتصاد العالمي» 
و«العولمة»؟ 

تستخدم مصطلحات «الاقتصاد» و«العولمة» في المحادثات اليومية، ولكن قلما تجد من بين الطلاب من توقف للنظر في المعنى الدقيق لهذين المصالحين ويمكنك أن تتحقق من ذلك في بداية الدرس بأن تطلب منهم كتابة تعريفاتهم الشخصية لهذين المصطلحين لترى مدى معرفتهم وفهمهم كجزء من التقييم التكويني المبكر وعلى افتراض أن معظم الطلاب لن يكون لديهم أي فهم متقدم لهذين المصطلحين، فسيكون الهدف في الجزء الأول من الدرس هو تعزيز فهمهما ويستكشف الجزء الثاني من الدرس طبيعة العولمة بأن يتناول بعض سماتها الرئيسة، بما في ذلك أسباب العولمة، والحواجز التي تحول دون انتشارها، والاتفاقات التجارية بين البلدان. 

الأهداف التعليمية للدرس 

في نهاية الدرس، ينبغي أن يكون الطلاب قادرين على: 

  • وضع تعريف كتابي أو شفوي لمصطلحي «الاقتصاد العالم» و«العولمة».
  • تصنيف أمثلة على التجارة إلى «واردات» و«صادرات».
  • شرح اثنتين من خصائص العولمة.

 


مخطط الدرس المقترح 

1. بداية الدرس (5 دقائق) 

يمكن أن يبدأ الدرس بتوزيع قصاصات علامات تجارية ومطالبة الطلاب بإكمالها. وينبغي ألا يستغرق ذلك أكثر من 5 دقائق يتم إنتاج مقتطف العلامة التجارية بسهولة - اعثر على صورة للعلامة التجارية التي ترغب في استخدامها، وانسخها إلى برنامج عرض الشرائح مثل «PowerPoint» يمكنك دعد ذلك استخدام وظيفة «الرسم» لإخفاء العلامة التجارية بطريقة ما بحيث يكون جزء صغير فقط مرئيا للطلاب يعد استخدام خيارات «الأشكال» في «وظيفة الرسم» في «PowerPoint»، على سبيل المثال، إحدى الطرق التي يمكنك من خلالها إنشاء مقتطفات العلامة التجارية هذه عندما تنتهى من إنشاء مقتطفك، انسخه والصقه في ورقة يمكنك إعادة تكبير القصاصات لضمان حصولك على حوالي OI عل ورقة «A4» ويمكن القيام بذلك كمهمة فردية أو فى مجموعات صغيرة لا تزيد كل منها على أربعة طلاب ولكن ينبغي أن تكون القصاصات المستخدمة أمثلة على العلامات التجارية العالمية التي يرجح معرفة الطلاب بها ويمكن عرض هذه المهمة في شكل مسابقة مع تقديم جائزة صغيرة للفائز، إذا أمكن. 
 

2. متابعة النشاط (من 5 إلى 7 دقائق) 

لمتابعة هذا النشاط، اسأل الطلاب عن السمة المشتركة بين كل الأمثلة المقدمة؟ فمن المرجح أن يكون ذلك في المقام الأول جلسة استجواب ويمكن صياغة الأسئلة بطريقة تشجع الطلاب على التفكير في طبيعة العلامات التجارية، وماهية الشركات المالكة لها، ومن أين تأتي ويمكن للأسئلة المطروحة أن تساعد على إظهار هذه السمات الرئيسة على سبيل المثال، يمكنك أن تسأل: 

«ماذا تنتج شركة بي إم دبليو؟» 

«هل يعرف أحد إلى ماذا يشير الاختصار بي إم دبليو؟» 

«هل يعرف أحد البلد الذي نشأت فيه شركة بي إم دبليو؟»، إلخ. 

ونتطلع، في نهاية المطاف، إلى تعريف الطلاب بأن هذه العلامات التجارية مملوكة لشركات ليست في الأصل من دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن لديها مقرات في أماكن أخرى ويمكن كتابة هذه النقطة على السبورة أو إظهارها عل جدار الفصل في شكل «ملصق بشأن مصطلح أساسي» جرى إعداده مسبقا ويمكن أن يساعد هذا القسم وهذه الأسئلة على تقديم فكرة الطبيعة العالمية للأعمال التجارية. 
 

3. التعرف على الواردات والصادرات (15 دقيقة) 

يستند هذا النشاط التالي إلى المهمة الأخيرة، وينظر فى فكرة الواردات والصادرات وقد يلتبس الأمر على الطلاب فيخلطون بين مفهومي الواردات والصادرات، لذا فمن الضروري التأكد من أنهم يفكرون في التدفقات النقدية وليس اتجاه السلع المادية وهذا أمر مهم عند النظر في التجارة الخدمية حيث تزداد صعوبة تصور هذا النوع من التجارة على الطلاب. 

وإذا ثبت، في النشاط الأخير، أن شركة بي إم دبليو شركة ألمانية، على سبيل المثال، وأن سيارات بي إم دبليو تصنع في ألمانيا ثم تباع إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، فيمكنك أن تسأل الطلاب عما يحدث للسلعة وعن التدفق النقدي لترى إن كان أحدهم يعرف أن هذا مثال على الاستيراد إلى دولة الإمارات العربية المتحدة ويمكنك بعد ذلك أن تقدم أمثلة أخرى لترى إن كان الطلاب يستطيعون التعرف على حالات التصدير من دولة الإمارات العربية المتحدة. 

ويمكن أيضا تنفيذ هذا النشاط في شكل تمرين التوصيل ضع قائمة بسلع وخدمات تستوردها وتصدرها دولة الإمارات العربية المتحدة على بطاقات واطلب من الطلاب الذهاب إلى طاولة تحمل علامة «الواردات» و«الصادرات» وبعد ذلك يمكنك أن تناقش مع الطلاب كم مرة أصابوا فيها، وأن تحدد الأسباب التي ربما جعلتهم يخطئون في الإجابة، وأن توضح سوء الفهم كجزء من التقييم التكويني. 

ومن الخيارات الأخرى في تعريف فكرة الواردات والصادرات أن تقدم للطلاب «قائمة مشتريات» بها السلع والخدمات النمطية التي تحتاج إليها الأسر عادة كل أسبوع قسم الطلات بعدها إلى مجموعات من 4 أو 5 أفراد، واطلب من كل مجموعة أن تفكر في المكان الذي قد تأتي منه السلع والخدمات المذكورة في القائمة- هل تنتج في دولة الإمارات العربية المتحدة أم تأتي من خارجها؟ (ينتج وقود السيارات، على سبيل المثال، داخل دولة الإمارات العربية المتحدة، ولكن من المرجح أن الموز يأتي من دول أخرى مثل الهند، والصين، والبرازيل، والإكوادور) ويمكن لكل مجموعة أن تتلو تصنيفات قائمتهم لمعرفة مدى اتفاق طلاب الفصل على هذه التصنيفات ويمكن بعد ذلك أن يطلب من المجموعة أن تكتب قائمة السلع على ملصق تذكيري أو ما شابه ذلك، وأن تقرر ما إذا كانت هذه السلع تمثل واردات أو صادرات عن طريق نشر سلعها على لوحة أو جدول في الحجرة ويمكن للمعلم بعد ذلك تلخيص النشاط من خلال النظر في مدى اتفاق المجموعات على ما هو «واردات» وما هو «صادرات». 

ويمكن بعدئذ عقد جلسة عامة قصيرة مع مهمة مكتوبة أو شفهية يطلب فيها من الطلاب أن يحددوا الواردات والصادرات من قائمة قصيرة أخرى بها 5 سلع، بالإضافة إلى ذكر سبب ذلك في جملة شديدة الإيجاز ويمكن أيضا أن يطلب منهم إكمال سؤال نقطة الاختبار الموجود في الصفحة 9 في كتاب الطالب والتأكد من تركيزهم على اتجاه التدفقات النقدية في مدفوعات الواردات والصادرات، وليس اتجاه تدفق الشيء المادي فهذا الأمر يختلط على كثير من الطلاب فيصنفون السياحة على أنها «استيراد» لأن الأشخاص (الوحدة المادية)، على سبيل 
المثال، يأتون من روسيا لزيارة دولة الإمارات العربية المتحدة والعبرة هنا أنهم يستخدمون المال الذي اكتسبوه في روسيا وينفقونه في دولة الإمارات العربية المتحدة، ولذلك فهو يمثل تدفقا نقديا إلى دولة الإمارات العربية المتحدة مقابل خدمة (ألا وهي السياحة) ويصنف بالتالي على أنه تصدير من دولة الإمارات العردية المتحدة. 
 

4. فكرة «الاقتصاد» (15 دقيقة) 

تستخدم كلمة «الاقتصاد» في الأحاديث اليومية مرارا وتكرارا، ومن المرجح ألا يكون معناها مفهوما تمام الفهم. والغرض من هذا القسم من الدرس هو معرفة معنى هذه الكلمة، ومساعدة الطلاب على استخدامها في سياقات مختلفة فالاقتصاد يتألف من جميع أنشطة التبادل التي تحدث على مدى فترة من الزمن في مكان معين وتحديد المكان أمر مهم لأنه يساعد على فهم ما نعنيه بمصطلحات مثل «الاقتصاد المحلي»، و«اقتصاد بلدة أو مدينة»، و«اقتصاد دولة»، و«اقتصاد منطقة»، وأخيرا «الاقتصاد العالمي». 

 

شارك الملف