حل درس غزوة بدر الكبرى تربية إسلامية صف سادس فصل ثالث

الصف الصف السادس
الفصل تربية اسلامية الصف السادس
المادة تربية اسلامية الصف السادس الفصل الثالث
حجم الملف 1.91 MB
عدد الزيارات 1486
تاريخ الإضافة 2020-02-15, 04:04 صباحا

مرفق لكم حل درس غزوة بدر الكبرى تربية إسلامية صف سادس فصل ثالث يحتوي هذا الملف على حلول كتاب الطالب في مادة التربية الإسلامية للصف السادس الفصل الدراسي الثالث، مناهج دولة الأمارت .

الدرس الخامس : غزوة بدر الكبري :

أتعلم من هذا الدرس أن :

  • أبين أسباب الغزوة .
  • أذكر أحداث غزوة بدر .
  • أوضح تسامح الإسلام .
  • أستنتج أهمية الحوار البناء .
  • أعبر عن أهمية البناء الحضاري .

أبارد لأتعلم :

الأصل في حياة الشعوب الاستقرار :

الإسلام دين سلام للبشرية كلها ، فالسلم هو الأصل في علاقة المسلمين بغيرهم ، قال تعالي : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ادْخُلُوا فِي السِّلْمِ كَافَّةً ) ( البقرة : 208 ) 

أستخدم مهاراتي لأتعلم :

المدينة آمنة مستقرة :

 منذ أن نزل النبي صلي الله عليه وسلم  بالمدينة وهو يعمل على بناء مجتمعه الناشئ على أساس المحبة والمودة والمساواة والعدل، ويدفع عنه عوامل الفرقة والانشقاق، عاش المسلمون مع غيرهم في المدينة حياة امنة مستقرة، يغشاها الهدوء والسكينه،  ذلك لأن الأمن يعد أفضل نعمة يمتن بها الله على الشعوب، فقال تعالی : ( الَّذِي أَطْعَمَهُم مِّن جُوعٍ وَآمَنَهُم مِّنْ خَوْفٍ ) (قريش : 4 ) ، وقال له: « من أصبح منكم معافى في جسده، آمنا في سربه، عنده قوت يومه، فكأنما حيزت له الدنيا » (ابن ماجه ). 

مقدمات الغزوة :

عن ابن عباس  - رضي الله عنهما - أنه قال : لما سمع رسول الله صلي الله عليه وسل بأبي سفیات مقبلا من الشام ندب المسلمين إليه، وقال : " هذه عير قريش فيها أموالهم، فاخرجوا إليها، لعل الله ينفكموها " فانتدب الناس ، فخف بعضهم و بعضهم، وذلك أنهم لم يظنوا أن الرسول صلي الله عليه وسلم  يلقى حربا ، وكان أبو سفيان حين دنا من الحجاز يتحسس الأخبار، ويسأل من لقي من الركبان ، تخوفا على أمر الناس، حتى أصاب خبرا من بعض الركبان أن محمدا قد استنفز صحابه لك ولغيرك. فحذر عن ذلك، فاستأجر ضمضم بن عمرو الغفاري ، فبعثه إلى مكة و أمره أن ياتي قريشا فيستنفزهم إلى أموالهم، ويخبرهم أن محمدا قد عرض لنا في أصحابه، فخرج ضمضم بن عمرو سریعا إلى مكة. ( سیرة ابن هشام )

الثقة في القيادة : 

قال سعد بن معاذ للرسول صلي الله عليه وسلم قبل المعركة : " فامض یا رسول الله لما أردت؛ فنحن معك، فو الذي بعثك بالحق لو استعرضت بنا هذا البحر فخضته لخضناه معك ، ما نكره أن تلقي  بنا عدونا غدا، إنا لصبر في الحرب، صدق في اللقاء. لعل الله يريك منا ما تقر به عينك، فسر بنا على بركة الله " ( السيرة النبوية ) 

في هذا القول تدريب عملي على ثقة الفرد بقائده ؛ فهي مبعث الأمان و النجاح.

كانة الشهيد في الإسلامية : 

انتهت المعركة بانتصار المسلمين، واستشهد في المعركة أربعة عشر شهيدا، وفنوا في أرض المعركة، والشهيد هو من قدم نفسه فداء لدينه ووطنه ، دفاعا عن أرضه وعرضه ، فاستحق من الله تعالى السعادة ونيل الكرامة ، قال تعالى : ( وَالشُّهَدَاءُ عِندَ رَبِّهِمْ لَهُمْ أَجْرُهُمْ وَنُورُهُمْ ) ( الحديد : 19 )

مواصفات ملف حل درس غزوة بدر الكبرى تربية إسلامية صف سادس فصل ثالث كالتالي : 

  • نوع الملف : حلول درس
  • الصف : السادس
  • المادة :  التربية الإسلامية
  • عدد الصفحات: 23 صفحة
  • صيغة الملف : pdf بي دي اف

شارك الملف

أنا ربوت