حل درس جزاء الإحسان تربية إسلامية صف سابع فصل ثالث

الصف الصف السابع
الفصل تربية اسلامية الصف السابع
المادة اسلامية الصف السابع الفصل الثالث
حجم الملف 2.04 MB
عدد الزيارات 2782
تاريخ الإضافة 2020-03-15, 01:00 صباحا

مرفق لكم حل درس جزاء الإحسان  تربية إسلامية صف سابع فصل ثالث يحتوي هذا الملف على حلول كتاب الطالب في مادة التربية الإسلامية للصف السابع الفصل الدراسي الثالث، مناهج دولة الأمارت .

الدرس 1 : جزاء الإحسان :

هذا الدرس يعملني أن :

  • أسمع الآيات الكريمة مرابعا أحكام التلاوة .
  • أفسر معاني المفردات القرآنية .
  • أبين المعني الإجمالي للآيات الكلايمة .
  • أوضح مفهوم الإحسان .
  • أحدد أسباب الفوز بالجنة .

إضاءات :

أطول آية في القرآن الكريم هي آية الدين في سورة البقرة. وأقصر آية (من غير فواتح السور ) هي في سورة الرحمن الآية 64 

 أبادر، لأتعلم : 

بينت الآيات الكريمة السابقة من سورة الرحمن جزاء من عاند الحق وتمرد على دين الله سبحانه وتعالى، لأنه قد ظلم نفسه وظلم غيره.

قال تعالى على لسان لقمان وهو ينصح ولده : ( يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ ۖ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ ) . [لقمان: 13]

أما من استجاب لربه فآمن به، فقد أحسن لنفسه، فأنقذها من العذاب أولا، ثم فاز بنعيم الجنة ثانيا. قال تعالى : ( فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ) . [آل عمران: 185] وقال عز وجل .

وقال عز وجل : ( وَمَا أَنَا بِظَلَّامٍ لِّلْعَبِيدِ ) ( ق : 29 ) 

أتأمل، وأجيب : 

- كم فرصة يحصل عليها المعاند ليعود إلى الحق تقريبا ؟

بعدد أيام حياته وربما أكثر

أفهم دلالة الأيات : 

أهل الجنة :

 الذين استجابوا لربهم وآمنوا به، وصدقوا رسله، واتبعوا هديه، ففعلوا ما أمر، واجتنبوا ما نهى عنه سبحانه وتعالي ، هم الفائزون، قال تعالى : ( أَصْحَابُ الْجَنَّةِ هُمُ الْفَائِزُونَ ) (الحشر : 20)، هؤلاء هم أهل الجنة، بل لكل منهم جنتان، يجلسون على سررهما، ويتكئون على فرشهما، وقد بطنت بالحرير الغليظ السميك ، ليتخيل السامع إذن كيف تكون ظواهرها، يقول ابن عباس رضي الله عنهما : فأما الظواهر (ظواهر الفرش) فلا يعلمها إلا الله تعالى، وهذا يدل عليه قوله تعالى : ( فَلَا تَعْلَمُ نَفْسٌ مَّا أُخْفِيَ لَهُم مِّن قُرَّةِ أَعْيُنٍ جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) ( السجدة : 17) .

 ثم أخبر الحق عز وجل أن ثمر الجنة قريب منهم، متى شاءوا تناولوه دون ملل أو كلل ، فلا يتعبون للوصول إليه، ولا للتخلص من فضلاته، فلا يضطرون إلى بذل أي جهد لتحصيل أي شيء 

وزاد الله تعالى في راحتهم وأنسهم، فجعل لهم أزواجا من حور الجنة، عفيفات طاهرات لا يعرفن غيرهم، ولم يتزوجهن قبلهم أحد من الخلق، سواء من الإنس أم من الجن، قال تعالى : ( لَمْ يَطْمِثْهُنَّ إِنسٌ قَبْلَهُمْ وَلَا جَانٌّ ) ، ويكفي لكي يعرف جمالهن، أنهم من حور الجنة، لكن الله تعالى شبهه بالياقوت بنقاءه، والمرجان بألوانه المتدرجة من الأبيض إلى الوردي فالأحمر، وكلاهما من الأحجار الكريمة ؛ التفكير المؤمنون بعظیم ثوابهم في الجنة، ولذلك يقول الله تعالی : ( لَهُم مَّا يَشَاءُونَ فِيهَا وَلَدَيْنَا مَزِيدٌ )  ( ق : 35 )، وهذا المزيد لا يعلمه إلا الله تعالى، فيبقى المؤمن حريصا على الجنة، ويجد في السعي للفوز بها، بالإيمان والعمل الصالح .

أتعاون، وأناقش :

بالتعاون مع مجموعتي، ناقش العبارة التالية، ونعبر عما توصلنا إليه : 

-  " إذا كان مجرد البعير عن النار فوز، فماذا يكون دخول الجنة ؟ "

الفوز الأكبر

مواصفات ملف حل درس جزاء الإحسان  تربية إسلامية صف سابع فصل ثالث كالتالي : 

  • نوع الملف : حلول درس
  • الصف : السابع
  • المادة : التربية الإسلامية
  • عدد الصفحات: 12 صفحة
  • صيغة الملف : pdf بي دي اف

شارك الملف

أنا ربوت