بوربوينت درس استكشاف البحار الاجتماعيات للصف الثامن

الصف ملفات البوربوينت
الفصل الصف الثامن
المادة اجتماعيات الفصل الثالث
حجم الملف 7.22 MB
عدد الزيارات 86
تاريخ الإضافة 2022-04-02, 02:18 صباحا

بوربوينت درس استكشاف البحار الاجتماعيات للصف الثامن


حيث كان للجغرافيين العرب والمسلمين في العصور الوسطى إنجازات واضحة ومشهودة في علم البحار. إذ قدموا للبشرية نظريات واختراعات وإنحازات في هذا المجال، حيث أسهمت في نجاح حركة الكشوف الجغرافية. والتي من أهمها 

  • ابتكار فكرة خطوط الطول ودوائر العرض.
  • اختراع أجهزة علمية من مثل الإسطرلاب والساعة المائية والبوصلة .
  • رسم الخرائط بكل أنواعها، إذ بلغ عدد 
    الخرائط التي رسموها في عصر الحضارة الإسلامية نحو 450 خريطة من أشهرها 
    خريطة العالم للشريف الإدريسي.
  • تقديم نظريات حول شكل الأرض تؤكد 
    على كرويتها.

تم إشهار الجمعية الجغرافية الإماراتية في  أكتوبر 2009م من قبل وزارة تنمية المجتمع  في دولة الإمارات العربية المتحدة ومقرها  في مدينة العين وتهتم الجمعية بأهداف  تصبو إليها من خلال برامجها وأنشطتها.  مثل: تشجيع البحوث الجغرافية والاهتمام والدراسات الميدانية ورسم الخرائط، ونظم  المعلومات الجعرافية، وإقامة ورعاية الحلقات 
الدراسية والمحاضرات والمؤتمرات العلمية على مستوى محلي وإقليمي وعالمي 
 

ابن بطوطة هو محمد محمد بن عبد الله بن محمد اللواتي الطنجي المعروف بابن بطوطة، وهو ليس رحالة فقط بل كذلك مؤرخ وقاض وفقيه مغربي، بدأ رحلته الكبرى عام 725 م ليطوف المغرب ومصر والسودان والشام والحجاز وتهامة والعراق وفارس واليمن وعمان و البحرين وتركستان وما وراء النهر ، والهند والصين وجاوة وبلاد التتار وأواسط أفريقيا. 

ثم عاد إلى المغرب وبدأ في إملاء أخبار رحلاته التي جمعها في كتاب اسمه "تحفة النظار  في غرائب الأمصار، وعجائب الأسفار" وهذا الكتاب ترجم لأغلب لغات العالم وجامعة  كامبريدج لقبت "ابن بطوطة" في كتبها "بأمير الرحالة المسلمين والوطنيين" 

الرحالة العبقري ابن بطوطة.. رحلات ومخاطر ومغامرات في طريق استكشاف العالم 

 

اقرأ النص الاتي

تم إشهار الجمعية الجغرافية الإماراتية في  أكتوبر 2009م من قبل وزارة تنمية المجتمع  في دولة الإمارات العربية المتحدة ومقرها  في مدينة العين وتهتم الجمعية بأهداف  تصبو إليها من خلال برامجها وأنشطتها.  مثل: تشجيع البحوث الجغرافية والاهتمام والدراسات الميدانية ورسم الخرائط، ونظم  المعلومات الجعرافية، وإقامة ورعاية الحلقات 
الدراسية والمحاضرات والمؤتمرات العلمية على مستوى محلي وإقليمي وعالمي 

اوضح اهداف انشاء الجمعية الجغرافية الاماراتية 


الكشوف الجغرافية البرتغالية: 

البرتغال هي أول دولة أوروبية بدأت حركة الكسوف الجغرافية وقد حظيت بالتأييد من الأمير البرتغالي هنري الملاح (1460- 1394) م وهو أمير ملم بالجعرافيا والرياضيات كما كان مسيحيا متحمسا لنشر المسيحية بين سكان القارة الإقريقية وبدأ تأسيس أكاديمية بحرية ومرصد بحري في مطلع القرن الخامس عشر تمكن الملاحون في البرتغال من اكتشاف  سواحل إفريقيا الغربية ، وتم بناء مراكز وقلاع حربية وتجارية كما حققت البرتلال أرباحا طائلة  من وراء نقل الأفريقيين إلى أوروبا، وبيعهم فى أسواق العبيد ومن أهم رحلات الكشف البرتغالية. 

1. رحلة بارثلميو دياز 

من أهم الكشوف الجغرافية البرتغالية كشف طريق رأس الرجاء الصالح ، حيث تمكن خلالها 
من الوصول إلى الساحل الجنوبي لقارة إفريقيا في عام ( I488). وقد واجهته عواصف شديدة حيث أطلق عليها "رأس العواصف" فعاد إلى البرتغال، ولكن الملك "جون التاني" أطلق على  تلك المنطقة "رأس الرجاء الصالح. 

2. رحلة فاسكو دي جاما 

استمرت محاولات البرتغـاليين ومغامراتهم  للكشف عن طريق يوصلهم إلى جنوب شرقي آسيا ، حتى قام "فاسكو دي جاما" برحلته المشهورة في 1497، فخرج برحلة من لشبونه، دار فيها حول جنوب أفريقيا "رأس الرجاء الصالح"، ثم سارت سفينة بمحاذاة الساحل الشرقي لإفريقيا، ثم واصل طريقه قاصدا الهند، حيث وصل إلى "كلكتا" في 1498م على الساحل الغربي للهند المسمى "بساحل ملبار"، ثم عاد إلى البرتغال محملا سفنه بالتوابل والمنتجات الشرقية. ويعتبر "فاسكو دي جاما" أول من استخدم "رأس الرجاء الصالح" للوصول إلى الهند. 


من انواع الكشوف الجغرافية: برتغالية، إسبانية فرنسية 

كشوف برتغالية 

في مطلع القرن الخامس عشر ، تمكن الملاحون في البرتغال من اكتشاف سواحل أفريقيا الغربية، وتم بناء مراكز وقلاع حربية وتجارية ، كما حققت البرتغال أرباحا طائلة من خلال نقل الأفريقيين الى أوروبا، وبيعهم في أسواق العبيد، وتتابعت رحلات سنة بعد أخرى، إلى أن تمكن الملاح "دياز " من بلوغ "رأس الرجاء الصالح" في أقصى جنوب أفريقيا عام 
وبعد ذلك بأعوام قلال ، وبالتحديد في 1497م اجتاز الملاح البرتغالي "فاسكو دا غاما" رأس الرجاء الصالح، حيث التقى بالملاح الاماني "أحمد بن ماجد" الذي أرشده إلى جنوب غرب الهند .وفي العام ذاته، حقق البرتغاليون كشفا جديدا، حين تمكن الملاح "فيسيوتشي" من الوصول إلى البرازيل، وكانت هذه الكشوف فاتحة استعمار جشع ، وقبل أن يكتشف البرتغاليون أمريكا الجنوبية بخمس سنوات 

رحلات الملاح الأمير هنري البرتغالي المولع بالبحر: وقد اتجهت جنوبا نحو افريقيا قاصدة الهند والصين ووصلت الى السنغال في منتصف القرن الخامس عشر 

رحلة بارثولوميو دير؛ وقد اتجهت جنوبا نحو افريقيا بهدف الوصول الى الهند والصين 

رحلة فاسكو دا غاما: وقد اتجهت جنوبا نحو افريقيا ثم شرقا قاصدة الهند والصين 

ؤحلة امريكو فسبوتشي: وقد اتجهت غربا قاصدة الهند والصين عن طريق الدوران حول الأرض 

كشوف سبانية 

تمكن الإسبانيون بواسطة القبطان "كريستوفر كولمبس" من الوصول إلى إحدى جزر البهاما في البحر الكاريبي، حيث أطلق عليها اسم "سان سلفادور"، وغادر الجزيرة ليمر على كوبا وهايتي، حاملا معه أنواعا من الطيور والحيوانات والحاصلات الزراعية وعديدا من الهنود من سكان أمريكا الوسطى. وتمكن امريكو فسبوتشي من الوصول إلى سواحل  أمريكا الجنوبية وسميت باسمه (أمريكا) وتمكن الإسبان أيضا، بواسطة الملاح ماجلان ،  اجتياز الطرف الجنوبي من أمريكا الجنوبية ، ليصل من هناك إلى المحيط الهادي، ومن ثم 
إلى جزر الفلبين 


هو أبو عبد الله محمد بن محمد الإدريسي الهاشمي القرشي، من مواليد مدينة "سبته" في المغرب ، أحد كبار العلماء المسلمين وكعادتهم في هذا الوقت كان متعدد "الاهتمامات والإنجازات فهو من مؤسي علم الجغرافيا وكتب كذك في الأدب والشعر والنبات ودرس الطب والفلسفة والفلك، واستطاع رسم خرائط لأنهار وبحيرات والمرتفعات، وهذه الخرائط تم الاعتماد عليها في كشوف عصر النهضة الأوربي بعد ذلك طاف البلاد وكتب عنها ورسم خرئط ثم استقر في النهاية في صقلية بسبب ثقافة حاكمها ومحبته للعلوم ومن البلاد التي تجول فيها (الحجاز تهامة، مصر فرنسا إنجلترا ، وأسيا "صغرى) 

ومن أهم إنجازاته رسمه للكرة الأرضية مع استخدامه خطوط الطول وخطوط العرض وهي الكرة التي دمرت في اضطرابات بعد وفاة الحاكم "روجر الثاني" 


شخصية إماراتية ساهمت في الكشوفات الجغرافية 

شخصية من بلادي شهاب الدين أحمد بن ماجد: 

يعد ابن ماجد أحد عباقرة الحضارةالإسلامية، فهو وشهاب الدين أحمد بن ماجد محمد السعدي الملقب «أسد البحار من أهل جلفار (رأس الخيمة)، وينتسب إلى عائلة من الملاحين كان أبوه وجده ملاحين مشهورين، «أبن ماجد» من كبار ربابنة العرب في البحر الأحمر والمحيط الهندي وبحر الصين ، ويعد من علماء فن الملاحة ورباربنة عند العرب ومن أشهر مؤلفاته (حاوية الاختصار في علم الملاحة والبحار) و(الفوائد في أصول علم البحر والقواعد. 

دور العرب في بناء النهضة العلمية في مجال الجغرافيا
 


 
 

شارك الملف