حل درس الخلاق العليم التربية الاسلامية الصف السابع

الصف الصف السابع
الفصل تربية اسلامية الصف السابع
المادة تربية اسلامية الصف السابع الفصل الاول
حجم الملف 1.94 MB
عدد الزيارات 384
تاريخ الإضافة 2021-10-28, 14:05 مساء

حل درس الخلاق العليم التربية الاسلامية الصف السابع


هذا الدرس يعلمني أن: 

  • أسمع الآيات الكريمة مراعيا أحكام التلاوة الصحيحة.
  • أفسر معاني المفردات القرآنية.
  • أبين المعنى الإجمالي للآيات الكريمة.
  • أوضح مظاهر علم الله وعدله.

أبادر لأتعلم

قام علماء الأحياء باستنساخ بعض الحيوانات. إذا تم استنساح كائن من إنسان، هل يكون إنسانا ؟ من أبوه ؟ من أمه ؟ هل سيكون أسرة ؟ ما ملامح حياته ؟ برر وجهة نظرك. ماذا تعرف عن أول إنسان خلقة الله عز وجل ؟ 

 

أتلو وأحفظ 

بسم الله الرحمن الرحيم 

ولقد خلقنا الانسان ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن اقرب اليه من حبل الوريد إذ يتلقى المتلقيان عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد وجاءت سكرة الموت بالحق ذلك ما كنت منه تحيد و نفخ في الصور ذلك يوم الوعيد وجاءت كل نفس معها سائق وشهيد لقد كنت في غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد وقال قرينه هذا ما لدي عتيد القيا في جهنم كل كفار عنيد مناع للخير معتد مريب الذي جعل مع الله إلها آخر فألقياه في العذاب الشديد قال قرينه ربنا ما اطغيته ولكن كان في ضلال بعيد قال لا تختصموا لدي وقد قدمت اليكم بالوعيد ما يبدل القول لدي وما انا بظلام العبيد يوم نقول لجهنم هل امتلأت وتقول هل من مزيد

2.  أفسر المفردات القرآنية 

حبل الوريد  شريان في العنق. 

المتلقيان  الملكان الموكلان بكتابة أعمال الإنسان. 

قعيد   قاعدان (جالسان). 

رقيب  حافظ. 

سكرة الموت  شده الموت. 

تحيد   تهرب وتفزع. 

سائق وشهيد ملكان أحدهما يسوق الإنسان والآخر يشهد عليه. 

حديد  حاد تدرك به ما كنت تنكره. 

قرينه   الملك الموكل به، أو قرينه من الشياطين. 

عتيد   حاضر. 

مريب  شاك. 


أفهم دلالة الآيات

علم وعدل مطلق : 

قدمت الآيات الكريمة السابقة الأدلة على عظمة الله وقدرته على الخلق والبعث، إذن ما أخبر به محمد صلى الله عليه وسلم قومه هو الحق، ومعنى ذلك أن محمدا رسول الله إلى الناس. 

بعد ذلك نتابع الآيات الكريمة توضيح الحقائق للناس لعلهم يهتدون، فقد خلق الله الإنسان، وهو يعلم سبحانه وتعالى كل صغير وكبير عنه حتى ما تحدثه به نفسه دون أن يتكلم به، فالله يعلمه، وهو أقرب إلى الإنسان بقدرته وعلمه من الوريد الذي في عنقه، ومع كفاية علمه عز وجل فقد وكل به ملكين يتلقيان 
مايصدر عنه من أقوال وأفعال، فيسجلانها؛ لتعرض عليه في صحيفته يوم يقوم الأشهاد لرب العالمين. 

فكل ما يتلفظ به الإنسان وكذلك ما يفعله من خير أو شر طوال حياته، يكتبه الملكان كما أمرهم الله عز وجل فهم يفعلون ما يؤمرون. 

أكتشف 

وسوسة النفس تكون بمعصية معينة لا تنتقل إلى غيرها. 

بناء على هذا أكتشف أن وسوسة الشيطان تكون بكل معصية، فإن لم يستجب له انتقل إلى أخرى 

اصدر حكما 

على الحالات التالية حسب الجدول بوضع إشارة في العمود المناسب: 

الحالة 

- خطر بباله أن يتلف قلم زميله. 

- يساعد جيرانه. 

- دفع زميله أثناء النزول من الحافلة. 

- وسوست له نفسه أن يفطر في رمضان. 

- أراد أن يتبرع للهلال الأحمر الإماراتي، فاكتشف أنه نسي نقوده. 

أحدد

بالتعاون مع زميلي أستقصي أنواع الملائكة، وأحدد عملهم من خلال الآيات الكريمة: 

أنواع الملائكة الموكلين بالانسان                                  عمل كل منهم . 

رقيب    يحصي عليه كل أعماله 

سائق   يسوق الناس إلى أرض الحشر 

شهيد   يشهد على عمله سواء أكان خيرا أم  شرا

 

لكل بداية نهاية: 

تبدأ الحياة قدرا، وتنتهي قدرا بالموت، قال عز وجل وجاءت سكرة الموت بالحق ، هذه اللحظة التي يفزع منها الإنسان، والحقيقة التي يحاول أن يهرب منها، فإذا جاءت بشدتها وغمراتها، عند ذلك تسقط حجب الغفلة، 
وتنكشف الحقائق، ويدرك الكافر ما كان يكذب به أنه الحق. 

ثم تتابع الآيات سرد بعض أحداث يوم القيامة، إذ ينفخ إسرافيل في البوق النفخة الثانية، فيخرج الناس من القبور، إنه يوم الوعيد، اليوم الذي توعد الله به غير المؤمن، وخوفهم به، هذا اليوم الذي طالما كذبوا به في الدنيا وقد صاروا فيه، في هذا اليوم يأتي الناس يساقون إلى المحشر، وكل واحد منهم معه ملك يسوقه، وملك يشهد على عمله سواء أكان خيرا أم شرا 

 

أتعاون

مع مجموعتي للوصول إلى الفرق بين؛ الوعيد والوعد. 

الوعد يكون بالخير    الوعيد يكون بالشر

أقارن

بين نظرة المؤمن والكافر للموت. 

المؤمن يؤمن بالموت ويستعد له 

الكافر يخاف من الموت

نهاية يحذرها كل عاقل

ثم تحدثنا الأياث الكريمة عن مرحلة أخرى، «ألقيا في جهنم كل كفار عنيذ في هذه المرحلة تظهر عاقبة المجرمين، فبعد القضاء يأمر الله تعالى الملائكة أن يلقوا في النار كل من كفر النعم، وعاند الحق ، ومنع الخير عن الناس، واعتدى على الحقوق، وأشرك وشك في دين الله، وشكك غيرة، وذكر صفاتهم هنا يدل على هول الموقف، عندها يتبرأ منه قرينه الشيطان، ليبعد عن نفسه المسؤولية، فيقول: (يا ربنا أنا لم أضله، بل وجدته ضالا من نفسه)، فيحسم الخصام بقول الله تعالى : قال لا تختصموا لدي وقد قدمت اليكم بالوعيد  ما يبدل القول لدي و ما أنا بظلام للعبيد 


أجيب بمفردي

اولا علل ما يأتي: 

ا. قال تعالى ولقد خلقا الإنسان . 

أن الله هو الذي خلق الإنسان وهو أدرى به و بما يقوم به 

2. قال تعالى : «ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد 

فيه موعظة وتخويف وإرشاد للناس ليخشوا الله في الغيب 

3. قال تعالى قال لا تختصموا لدي

لا فائدة من الجدال والخصام فكله مسجل ومعلوم عند الله تعالى 

ثانيا أكتب رقم المفردة القرآنية الواردة في القائمة الأولى أمام المعنى المناسب لها في القائمة الثانية: 

الوريد          ملك يشهد عليه 

رقيب           حاد

نفس           شريان في العنق

حديد            إنسان

تحيد            شدته وغمرته

شهيد           حافظ

سكرة الموت   اوجدناه من العدم  

خلقنا             تهرب و تفزع

 

أقيم ذاتي: 

جانب التعلم                       مستوى تحفقه 

                                     متوسط  جيد متميز 

1- تلاوة الآيات القرآنية. 

2- حفظ الآيات القرآنية. 

3- معاني المفردات. 

4- المعنى الإجمالي . 

5- الأحكام الواردة الآيات. 

6- ما يستفاد من الآيات. 
 

شارك الملف