بوربوينت درس الأزياء حول العالم اللغة العربية الصف الرابع

الصف ملفات البوربوينت
الفصل الصف الرابع
المادة اللغة العربية
حجم الملف 34.18 MB
عدد الزيارات 461
تاريخ الإضافة 2022-01-27, 06:26 صباحا

بوربوينت درس الأزياء حول العالم اللغة العربية الصف الرابع 

نواتج التعلم 

يقرأ المتعلم النص قراءة جهرية وبطلاقة 1 

يحدد المتعلم الفكرة الرئيسة الواردة في النص - 2 

تعد الأزياء التقليدية جزءا مهما من تاريخ المنطقة وهويتها ، ورغم ذلك إلا أن بعض المناطق تعد الزي الوطني زيا غير رسمي ولكن يمكن ارتداؤه في المناسبات الحتفالية فقط، أما في مجتمعات أخرى ، فالملابس التقليدية إلزامية للرجال والنساء. 

وهذه بعض الأزياء التفليدية وفق القارات: 

الملفع 

قطعة قماش غير مخيطة ييلغ طولها 2- 3 أمتار ، يستخدمها النساء في الخليج العربي لتغطية الرأس، ويعود سبب التسمية إلى الملفع، أي االلتحاف بالثوب وقد يطرز الملفع بالخيوط أو بالزري ، ويمكن أن يضاف إليه الخرز أيضا. وللملفع مرادفات كثيرة في الدول العربية الأخرى وفي دول الخليج أيضا، فمن أسمائه في الخليج . (الشيلة) و(الوقاية) ، أما في الدول العربية الأخرى فيسمى (ملاية) في مصر وسوربا والعراق .، (ولحافا) في المغرب والجزائر وعمان أيضا، لكن الغدفة في السعودية ومصر، وفي الامارات أيضا ، لكن الغدفة تطلق بشكل خاص على الملفع شديد السواد 

الغترة 

نوع من العمائم التى تميز بها العرب منذ القدم ، وهى لباس للرأس يرتديه الرجال في معظم دول الخليج العربي ، يتكون من قطعة قماشية خفيفة بيضاء اللون ، وهي مربعة الشكل، تثنى بشكل مثلي ، وتوضع على الرأس، وتثبت غالبا (بالعقال) ، أو تلف على الرأس بطريقة معينة وتسمى حينها في الإمارات (عصامة أو عصابة). وتشبه الغترة الشماع ، إلا أن الشماع يصنع من القطن ويكون أحمر أو أبيض اللون . وهو يلبس في دول كثيرة كالسعودية والعراق والأردن وفلسطين وسوريا ، ويعتقد أنها تحاكي شباك صيد الشمك أو سنابل القمح

الساري 

زي نسائي هندي، يتكون من شريط طويل من القماش ويمكن لفه بعدة أساليب تصل إلى ثماني طريقة لف ، لكن أكثر الأساليب انتشارا هو أسلوب (نيفي) ، وذلك بلفه حول الخصر ، ثم رفع إحدى النهايات فوقو الكتف. وهو يلبس فوق قميص قصير يسمى (شولي)، ولباس سفلي يشبه الإزار يسمى غاغرا. وينتشر الساري فى دول أخرى مثل باكستان وبنغلاديش وسريلانكا و نيبال. 

الكيمونو أو الكيمون: 

كلمة يابانية كانت تطلق على جميع أنواع الملابس في اليابان ، ولكن بعد انتشار الملابس الغربية أصبحت تطلق على اللباس التقليدي ألياباني فقط. 

وهو لباس طويل يلبسه الرجال والنساء والأطفال، ويتصف (الكيمونو) بمنظره الجميل وألوانه الزاهية، وهو عبارة عن ثوب على شكل حرف ( T ) يصل طوله إلى الكاحل ، وله ياقة وأكمام عريضة. 

يلف (الكيمونو حزل الجسم بحيث يكون طرفه اليسار فوق طرف اليمين، ويلف بحزام يطلق عليه اسم (أوبي ) يربط من 

يلبس الكيمونو في المناسبات الاحتفالية، مثل: حفلات الزفاف، كما يرتديه هواة القصص الكوميدية. وبعد أن انتشرت الملابس الوظيفية ، أخذ الكيمونو يفقد مكانته كزي للحياة اليومية شيئا فشيئا ، إلا أنه حافظ على مكانته كأشهر الملابس التقليدية اليابانية  حتى الآن. 

السرافان أو فستان المريلة 

و هو ثوب طويل ذو خطوط مستقيمة، وبعد الزي الشعبي الروسي عند النساء والفتيات ، ترتديه عادة الفلاحات فى الجزء الأوسط والشمالي من روسيا. والغريب أنه كان معطفا للرجال حتى نهاية القرن السابع عشر. توقفت 
المرأة الروسية من الطبقات العليا والوسطى عن إرتدائه، ولكنه بقي زيا تقليديا لاداء الاغاني الشعبية الروسية 

الكلت أو الإزار الإسكتلندي 

لباس يرتديه الذكور : في إسكتلندا يشبه الإزار اليمني، وهو جزء من الزي الشعبي لاسكتلندا. ويختلف عن الإزار الاسكتلندي، حيث إنه أكثر شهرة. هذه التنورة الإسكتلندية مصممة بطريقة تلتف حول جسم مرتديها عند الوسط ، بدءا من جانب واحد، وتتكون الأربطة من أشرطة على كلا الطرفين، وحزام على الطرف الداخلي. ويصنع الكلت عادة من نسيج صوفي محبوك 

الافراديرا أو زي (مينيو) البرتغالي 

ترتدي هذا الزي الفتيات والسيدات في المناسبات الرسمية والاحتفالات والمهرجانات في جميع أنحاء البرتغال، لكن موطنه الأصلي هو مقاطعة (مينيو) في الشمال، وهو لباس مكون من وشاح مهدب يوضع على الرأس والكتفين، وقميص كتاني أبيض مطرز بخيوط زرقاء، وتنورة ثقيلة مخططة مصنوعة من الصوف أو الكتان تسمى ( سايا، بالإضافة إلى مريلة مطرزة بالكامل يدويا بتصاميم مختلفة وألوان زاهية تمنح اللباس البرتغالي جمالا مميزا


لباس البوبو 

رداء بأكمام واسعة يرتديه معظم الرجال والنساء في غرب أفريقيا في السنغال، وموريتانيا، ومالي ،والنيجر وهو زي رسمي يتكون من قطعة قماش عريضة تطوى من المنتصف وتفتح بها فتحة الرأس ، تكون دائرية للنساء ومثلثة للرجال. يرتدي الرجال "البوبو" فوق قميص بأكمام و زوج من السراويل الضيقة عند الكاحل ، النساء فيرتدينه مع قطعة قماشية تشبه الازار وغطاء للرأس يسمى "موسر . تاريخيا كان مصنوعا من الحرير، ولكنه اصبح الآن مصنوعا من أقمشة اصطناعية تشبه الحر ير 

قبعة السمبريرو 

السمبريرو كلمة إسبانية تعني (الظل)، وتطلق أيضا على القبعة. وقبعة السمبريرو مصدرها المكسيك وتلبس انواع أخرى منها في اسبانيا وجنوب غرب الولايات المتحدة وأمريكا الجنوبية. وهي واسعة الأطراف لدرجة أنها تلقي " بظلالها على رأس وأكتاف لابسها. 

وعادة ما تكون قبعات الفلاحين في المكسيك مصنوعة من القش. 

قبعة السمبريرو 

في حين أن الأثرياء يرتدون القبعات المصنوعة من الشعر ، ويتم تصميمها بألوان وأنماط منسوجة مختلفة، ونادرا ما تظهر قبعة السمبريرو) في المناطق الحضرية الحديثة، إلا أنها تعد جزءا من الأزياء الشعبية؛ لذلك أصبحت (السمبريرو) المكسيكية رمزا وطنيا وثقافيا . 

وأخيرا.... إن أزياء المرء عنوان هويته؛ فهي التي تحدد جنسيته دون حاجة إلى كلمات ، وهي نوع من الإعلام بأصل كل إنسان لأنها تلازمه طوال حياته ، كما أنها ذات دلالات اجتماعية واقتصادية واضحة ، ولهذا فإن التطور والتقدم الذي يطال كل شئ يبقى مكتوف الأيدي إذا تعلق الأمر بالأزياء الشعبية التقليدية. 
 

شارك الملف