تلخيص الفقاريات علوم الصف السابع الفصل الثاني

الصف الصف السابع
الفصل علوم الصف السابع
المادة علوم الصف السابع الفصل الثاني
عدد الزيارات 65
تاريخ الإضافة 2020-12-19, 17:31 مساء

تلخيص الفقاريات علوم الصف السابع الفصل الثاني 

الموضوع : الفقاريات 

الحبليات 

فقارية : لها عمود فقري صلب

لا فقارية : ذات حبل ظهري غضروفي

خصائص الحبليات :

الحبل الظهري :هو تركيب مرن على شكل يدعم جسم الحيوان الحبلي (الأنسان لديه عمود فقاري حل محل الحبل الظهوري )

الذيل : عند الأنسان تقاص الذيل وكون العجز 

الحبل العصبي : تحول إلى دماغ وحبل شوكي 

الجيوب البلغمية : فتحات موجودة على طول جانب الحيوان الحبلي (تطورت في الأنسان وكونت الأذن والرأس والرقبة )

(وتطورت في الأسماك إلى فتحات خيشومية )

الحبليات اللافقارية :

السهميات : 

تختبئ في الرمال غبى شواطئ المحيط

يصل طولها إلى 5cm

بأمكانها السباحة 

تلتقط جسيمات الطعام التي تعوم في الماء بجانبها 

الغلاليات :

تشبه الاسفنجيات وتعيش ملتصقة بالصخور والأجسام الثابته

لها أنسجة وأعضاء منظمة 

بأمكانها السباحة وتشبه ابو زنيبة قبل أن تصبح بالغة 

ملحوظة :

كان يعتقد قديما أن السهيمات أكثر شبها بالأسماك ( الفقاريات ) لا بالغلاليات ولكن أكشف حديثا أن تشابه DNA في كل من الفقاريات والغلاليات أكثر من تشابه ال DNA الخاص بكل من الفقاريات والسهيمات 

الحبليات الفقارية 

أمثلة : القطط والأسماك والثعابين والضفادع والطيور 

الأسماك :

تعيش الأسماك في الماء 

تستخدم الخياشيم للتنفس 

للاسماك ذيول قوية 

لمعظمها زعانف مزدوجة 

ملحوظة : فرس البحر من الأسماك 

مجموعات الأسماك المتواجدة في الخليج العربي 

الجلكيات من الأسماك عديمة الفك 

يتكون هيكل الأسماك عديمة الفك من الغضروف 

تحصل على غذائها من الأسمك الأخرى 

لها طوق من الأسنان يقبض على جانبي السمكة ويسبب جرح ثم يقوم ببطء بامتصاص الدماء وسوائل الجسم الأخرى من السمكة 

أسماك القرش والراي 

يتكون معظم هيكلها من غضروف لكن جماجم أسماك القرش تتكون من عظام 

لهازعانف مزدوجة 

لها فكان قويان 

سريعة في السباحة 

الأسماك العظمية :

مثال السمكة الذهبية 

لها هيكل عظمي 

لها زعانف مزدوجة 

لها فكين 

للسمكة الذهبية كيس خاص يسمى مثانة السباحة يمكن أن تملأ الأسماك بالغاز فيساعد في التحرك إلى أعلى واسفل في الماء 

يعتبر فرس البحر سمكة عظيمة تقوم الذكور فيها بحمل الصغار في أجسانها أثناء تكوينها 

البرمائيات :

مجموعة من رباعيات الأطراف تعيش على اليابسة وتعتمد على اليابسة على الماء للحياة وتعتمد على الماء للحياة والتكاثر 

تضع معظم البرمائيات بيضها في الماء 

البرمائيات الصغيرة مثل أبو زبينة لها خياشيم وينبغي عليها قضاء معظم أوقاتها في الماء أما معظم البرمائيات البالغة لها رئتان للتنفس على اليابسة 

جلد الحيوان البرمائي رقيق ورطب لذلك يجب أن تعيش في موطن بيئي رطب ( علل) للحفاظ على أجسامها من الجفاف 

السمندر والسمندل المائي

- لها ذيول

تتحرك عن طريق ثني اجسامها جنبا الي جنب

انواع البرمائيات:

الضفادع

- ليس لها ولصغارها ذيول كالبالغين

لها قوائم (سيقان ) طويلة تمكنها من القفز

الضفادع الثعبانية

- ليس لها قوائم

-تشبه ديدان االرشض

- تتحرك عبر ثني اجسامها الي الخلف والأمام مثل الثعبان

ملحوظة : يعتقد أن أعداد البرمائيات انخفض بسبب الأمراض وتغير المناخ واستخدام المبيدات وتدير الموطن البيئي الخاص بها 

 الزواحف :

تعيش معظمها على اليابس 

لها رئتين للتنفس 

تعمل القشور الموجودة على جلود الزواحف على منعها من الجفاف 

لا تحتاج إلى الماء لتضع بيضها (لأنها تضع بيضا مغطي بقشرة ولا يتعرض للجفاف 

في داخل البيضة سلي 

(هو غشاء واق يحيط بالجنين وتوجد في الزواحف والطيور والثدييات )

الزواحف حيوانات متغيرة الحرارة 

(تستخدم الحرارة من البيئة التي تعيش فيها لرفع درجة الحرارة جسمها )

عندما يكون جسم الزواحف دافئ يمكنها التحرك بشكل أسرع والأمساك بفريستها وعندما يقل الطعام تنتقل الزواحف إلى أماكن باردة ومظلمة للحفاظ على الطاقة 

السحالي والثعابين :

معظمها صغير 

يتراوح حجمها من قبضة اليد حتى تصل إلى 3m مثل تنين كومودة ليس لها قوائم عندما تمسك الثعابين بالفريسة تتمكن من سحقها أو لدغها وتسميمها وفي كلتا الحالتين تبتلع غالبية الثعابين تبتلع فريستها بالكامل 

السلاحف :

لها أصداف واقية منها ما يعيش في الصحراء ومنها ما يعيش في الماء مثل السلاحف الخضراء التي تعيش على شواطئ أبوظبي 

القاطور والتماسيح :

موجودة في الأجزاء الدافئة من العالم 

تعيش في الماء أو بالقرب منه لكي تضع بيضها في أعشاش على الشاطئ تصطاد بشراسة وبأمكانها التحرك بسرعة لمسافات قصيرة 

الطيور :

يميز الطيور الريش والهيكل العظمي المجوف 

(يساعد الريش على بقاء الطيور دافئة ويكون الهيكل العظمي المجوف ممتلئ بالهواء مما يجعله اخف من الفقاريات الأخرى 

ليس للطيور مثانه بولية (تجعلها أثقل عند امتلائها ) بدلا من ذلك تركز الطيور بولها في بلورات وهي الجزء الأبيض من فضلات الطيور 

تتصل أجنحة الطيور بعضلات صدر قوية 

تعتبر الطيور ثابته درجة الحرارة (أي تولد اجسامها الحرارة داخليا)

ترتجف الطيور عندما تشعر بالبرد مما يحفز انتاج مزيد من الحرارة في الجسم 

أشكال أجنحة الطيور 

اجنحة النورس : طويلة ومحددة تساعد على التحليق لرحلات طويلة 

أجنحة العصفور الدوري : صيرة وعريضة تساعدها على تغيير الأتجته بسرعة لالتقاط الطعام أو الهروب من العدو 

الثدييات : مثل الليمور والأسود والالباكا والقرود والأنسان 

لها شعر يساعدها على الدفء 

لها غدد لبنيهوتعتبر وسيلة تكيف لأن الحليب يساعد على نمو الصغار لأنهم لا يمكنهم البحث عن الطعام 

أحاديات المسلك :

تضع بيوضها وعندما يفقس صغارها تتغذى على حليب أمهاتها مثل : خلد الماء وأكل النمل 

الثدييات الكيسية : 

تربى صغارها في جيوب فعند الولادة لا يكون الصغير مكتمل النمو فيزحف عبر شعور أمه إلى داخل الجيب حيث يمكنه الحصول على حليب الأم والنمو مثل السناجب الكيسية والفئران الكيسية والفئران والخلد والكيسي والابوسوم 

الثدييات المشيمية : 

لها تركيب يسمى المشيمة يرتبط بها الصغار أثناء النمو داخل الرحم الأم مثل القطط والحصنة والبقر والأنسان 

 

 

 

شارك الملف

أنا ربوت