حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر

الصف الصف الثاني عشر عام
الفصل تربية اسلامية الصف الثاني عشر
المادة تربية اسلامية الصف الثاني عشر الفصل الثاني
حجم الملف 3.49 MB
عدد الزيارات 3930
تاريخ الإضافة 2020-01-02, 18:37 مساء

حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر

مرفق لكم  حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر فصل ثاني يحتوي هذا الملف على حلول حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية في مادة التربية الإسلامية للصف الثاني عشر  الفصل الدراسي الثاني، مناهج دولة الأمارت .

حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر

محتويات ملف حل درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر كالتالي :

اتعلم من هذا الدرس أن :

1 - أوضح مفهوم الصحة ورعايتها .

2 - أبين أهمية الصحة في حياة الفرد والمجتمع .

3 - أحدد مقومات الصحة في السنة النبوية .

4 - استنتج أسباب انتشار الأمراض رغم تقدم علوم  الطب .

5 - أحرص علي صحتي واشكر الله .

 أباد؛ لأتعلم : 

قال تعالى ( وَإِن تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا ۗ إِنَّ اللَّهَ لَغَفُورٌ رَّحِيمٌ )     (سورة النحل : 18)

لو أمضينا الحياة كلها في تعداد نعم الله تعالى علينا لن نحصيها, بل سنقف عاجزين عن الإحاطة بخیرات نعمة واحدة من هذه النعم. وإن من أجل هذه النعم وأعظمها نعمة الصحة والعافية، فهي هبة من الله كريمة، ومنحة منه عظيمة، والمحافظة عليها مقصد عظيم من مقاصد الشريعة. قال صلي الله عليه وسلم :

-  " من أصبح منكم آمنا في سربه، معافى في جسدي، عنده قوت يومه، فكأنما حيزت له الدنيا ". (رواه البخاري)

-   " سلوا الله العفو والعافية، فإن أحدا لم يعط بعد اليقين خيرا من العافية ". (رواه الترمذي)

أحد :

مما سبق المقصود بالیقین: أعلى درجات الإيمان البعيد عن الشك والريب.

أفسر :

المحافظة على الصحة مقصد عظيم من مقاصد الشريعة.

المسلم مطالب شرعا بحفظ الضرورات الخمس ومن أسباب حفظ النفس والعقل وجوب حفظ صحتهما (فما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب  )

حيث يتكون ملف حلول درس المنهج النبوي في الرعاية الصحية تربية إسلامية صف ثاني عشر من الآتي : 

مفهوم الرعاية الصحية:

يقصد بالصحة: السلامة والمعافاة بدنيا ونفسيا وعقليا واجتماعيا، وليس مجرد انتفاء المرض والعجز. ويقصد بالرعاية الصحية: الارتقاء بالسلوكات الصحية ودعمها، وتوفير الظروف المناسبة لها، مثل الوقاية، والحماية، والرعاية، والعلاج، لتحسين الصحة وجودة الحياة.

في ظل التقدم التكنولوجي الكبير الذي يشهده العالم في التشخيص والمعالجة كان من المفترض أن ينحسر المرض عن الانتشار بین البشر، وأن ينعم الجميع بالصحة والعافية، ولكن مع ازديا المستشفيات كان ازدياد المرضى، ومع اتساع دائرة العلاج اتسعت دائرة المرض واستمر منجله يحصد سنابل العافية، وقد ترتب على ذلك تداعيات خطيرة على الوضع الاقتصادي والاجتماعي والنفسي وخاصة في البلدان النامية. ودلت الإحصاءات على أن أنماط الحياة السيئة المنافية للصحة في العالم المتقدم هي المسؤول الأول عما يجتاح البشر من الأمراض، وأن لا سبيل إلى اتقاء هذه الأمراض إلا باجتناب هذه الأنماط السيئة واستبدالها بأخرى صالحة.

استنبط :

اسباب انتشار الأمراض في عصرنا الحالي رغم التقدم الذي أحرزه الانسان في علوم الطب .

العادات الصحية الخاطئة.

كثرة المشكلات والضغوطات النفسية.

أوضح :

المقصود بالمؤمن القوي ؟

المسلم القوي في إيمانه الصحيح في جسمه.

أعلل :

افتقار المجتمع للأمن الصحي يؤدي إلي تدهور في الوضع الاقتصادي .

بسبب ما تتحمله الدولة والمجتمع من تكاليف باهظة للعلاج وتعطل الإنتاج.

 

منهج النبوة في الصحة الجسمانية : 

المتأمل في السنة النبوية يجد اهتمامها الجلي بقيمة الصحة وحفظ مقوماتها، كما يجد ثراءها بالوصايا والتوجيهات التي تتصل بأنماط الحياة الصحية التي تصحح مسيرة الإنسان في العناية بصحته الجسمانية وبمقوماتها، وهي كما يلي 

اولا : الغذاء

الغذاء في الإسلام نعمة من الله تعالى ومن الطيبات، غایته توفير الطاقة اللازمة للجسم، والحفاظ على صحته بما يضمن بقاءه واستمراره وإعانته على تأدية واجباته، والقيام بحقوق عبوديته لله عز وجل و إعمار الأرض

وقد أظهرت السنة النبوية الغذاء كعامل أساسي في حفظ الصحة وأرشدث نظرة المسلم إليه، كما وجهت إلى اختيار الغذاء الطيب وترك الخبيث، وأن يكون حريصا على التوازن والاعتدال في إمداد الجسم بحاجاته الأساسية منه، مع الحفاظ على نظافة ما يتناوله من طعام وشراب. 

أتأمل وأستنبط 

من خلال الأحاديث الشريفة، التوجيهات النبوية والقيم الصحية فيها : 

- عن عبد الله بن جعفر بن أبي طالب رضي الله عنه قال رأيت النبي لا يأكل الرطب بالقثاء (ابن أبي داود)
لأن الرطب حار والقثاء بارد فإذا أكل هذا مع هذا حصل الاعتدال والتوازن بين الحرارة والبرودة. 

- قال صلى الله عليه وسلم : « كلوا الزيت، وادهنوا به، فإنه من شجرة مباركة » (الترمذي)

لأنه أسهل الزيوت هضما وأنفعه للجسم ومصدر برکته به 

- عن المقدام بن معد یکرب، قال سمعت رسول الله يقول: « ما ملأ آدمي وعاء شرا من بطن، بحسب ابن آدم أكلات يقمن صلبه، فإن كان لا محالة، فثلث لطعامه، وثلث لشرابه، وثلث لنفسه »، (الترمذي) 

أن التوازن في تناول الطعام والشراب فيه وقاية للجسم من الأمراض . 

- عن عبد الله بن أبي قتادة، عن أبيه، أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى أن يتنفس في الإناء. (مسلم) 

لما ينتج عنه العديد من أنواع البكتريا
 

أطبق 

أذكر مثالا من السنة، وأحد القيمة التي أراها فيه، كما في الأمثلة السابقة. 

الحديث : عن ابن عمر قال : أتى النبي بجبنة في تبوك فدعا بسكين فسمى وقطع 

القيمة الجبن : غذاء متكامل يحوي كل العناصر الغذائية ويسهل الهضم وملين للمعدة 

انتقد 

الحالة التالية : "يأ كل وجبة واحدة في اليوم، لكنها تعادل ثلاث وجبات في الكمية".

تصرف صحي خاطئ / مشاكل في الجهاز الهضمي ، زيادة الوزن ، السكري.. 

ثانيا : النظافة 

النظافة في الإسلام سلوك إيماني، وسبب للعبادة وطريق موصل إلى محبة الله تعالى ، وقد حفلت السنة النبوية بالعديد من التوجيهات التي تمثل أصولا للوعي الصحي وسبلا لحفظ الصحة العامة، كالأمر بالوضوء والاغتسال والحفاظ على النظافة الشخصية، والحرص على نظافة الطعام والشراب والملبس والأفنية والدور والبيئة المحيطة، والمساجد والأماكن العامة التي تعد فيها النظافة عبادة قد أوجب الله تعالى لها الجزاء بالمغفرة والثواب 

إضاءات 

الإسلام جعل النظافة جزءا من العبادة، فإذا كانت أول سورة نزلت
تأمر بالعلم، فإن ثاني سور القرآن جاءت تامر بالنظافة 

أبين  

جوانب النظافة التي اهتم الرسول صلى الله عليه وسلم بتوجيه المسلمين إليها في الأحادث التالية : 

عن أبي هريرة منه قال : قال رسول الله : «خم سمن الفطرة: الختان، والاستحداد، وتقليم الأظفار، ونتف الإبط، وقص الشارب». (صحیح البخاري) 

الحفاظ على النظافة الشخصية والمظهر المناسب.

عن جابر بن عبد الله قال : أتانا رسول الله فرأى رجلا شعثا، قد تفرق شعره فقال: «أما كان يجد هذا ما يسكن به شعره». (أبو داود). 

ورأى رجلا آخر وعليه ثياب وسخة، فقال: «أما كان هذا يجد ماء يغسل به ثوبه»، (أبو داود) 

الاهتمام بنظافة الجسد عامة 

عن أبي مالك الأشعري، قال : قال رسول الله : « الطهور شطر الإيمان». (صحیح مسلم) 

الاهتمام بنظافة أعضاء الجسم بالوضوء

أطبق 

أذكر مثالا من السنة، وأحد جوانب النظافة التي أراها فيه، كما في الأمثلة السابقة. 

الحديث : قال (( لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل وضوء )) 

جانب النظافة : الاهتمام بنظافة الفم 

 

ثالثا : الوقاية 

جاءت تشريعات الإسلام لبناء مجتمع يسعى للمثالية في جميع جوانب حياته، بما في ذلك الجانب الصحي؛ حيث أن كثير من تعاليمه لما يمكن أن يطلق عليه (المجتمع الصحي)، بإرساء مقومات الصحة من الغذاء والنظافة والوقاية.
وقد جاءت تعاليم الصحة الوقائية في السنة النبوية بشيء من التفصيل وانتاج أسلوب أقرب إلى الإلزام، تأكيدا لدور الوقاية في تدعيم الصحة الإيجابية وإيجاد مجتمع مسلم صحیح قادر على حمل الأمانة وأداء رسالة الله عز وجل في الأرض

شارك الملف