حل درس أبو حنيفة النعمان تربية إسلامية الصف السابع

الصف الصف السابع
الفصل تربية اسلامية الصف السابع
المادة تربية اسلامية الصف السابع الفصل الثاني
حجم الملف 1.08 MB
عدد الزيارات 4336
تاريخ الإضافة 2019-12-13, 17:04 مساء
حل درس أبو حنيفة النعمان تربية  إسلامية الصف السابع

حل درس أبو حنيفة النعمان تربية إسلامية الصف السابع

نقدم لكم طلابنا وطالباتنا المتميزين موضوع جديد عن درس الامام أبو حنيفة النعمان للصف السابع الفصل الثاني تربية إسلامية على موقع سراج الإمرات التعليمي المتخصص في مناهج التعليم الاماراتي.

والذي يقدم كل جديد من كتب ومذكرات وحل الدروس أول بأول، فتابعونا يوميًا حتى تحققوا أفضل استفادة ممكنة.

يمكنكم أيضًا متابعة كل ما ننشره في جميع المواد عن الطريق القسم الخاص بهذا الصف.

 

معلومات عن الملف :

  • نوع الملف : حل درس أبو حنيفة النعمان 

  • المادة : تربية إسلامية

  • الصف : الصف السابع

  • الفصل : الفصل الدراسي الثاني

  • صيغة الملف PDF بي دي اف

 

محتوى حل درس أبو حنيفة النعمان إسلامية الصف السابع :

  • هذا الدرس هو أحد دروس التربية الدينية الإسلامية التي يجب أن نهتم به لأن الإمام أبو حنيفة أحد الأئمة الأربعة الذي يقتدي به أعداد كبيرة من المسلمين وهذا الدرس يتضمن تلخيص لبعض أمور جوانب حياة الإمام أبو حنيفة التي يجب على كل مسلم أن يعرفها.
  • جوانب من حياة الامام ابي حنيفة النعماء للاقتداء به 

 

مقتطفات من حل درس أبو حنيفة النعمان إسلامية الصف السابع مع الاجابة :

  • أحدد

الائمة الاربعة للمذاهب الفقهية هم : 

مالك بن انس 

محمد بن ادريس الشافعي 

أحمد بن حنبل

ابو حنيفة النعمان 

  • ابو حنيفة النعمان في سطور 

- أبو حنيفة هو أبو حنيفة النعمان بن ثابت الكوفي وذلك نسبة إلى الكوفة التي ولد فيها وترعرع بها عام 80 هـ حيث كان يعمل والده تاجر في الثياب وبالتالي قد نشأ في أسرة ميسورة الحال وقد كان يساعد والده في العمل من أجل أن يكتسب مهنته

 

- ولقد كان معروف عنه اجتهاده في عمله مما كان يلفت الأنظار له حتى ألقاه الإمام الشعبي رحمه الله وقد نصحه بتلقي العلم وبالفعل قد أقبل الفتى على العلم وقد حفظ القرآن وهو صغير وظل يعمل ويتعلم أما في سن السادسة عشرة قد رافق والده إلى بيت الله الحرام من أجل أداء مناسك الحج وقد بلغ منزلة عالية في الفقه والدين.

- توفي الإمام أبو حنيفة النعمان في سنة مئة وخمسين للهجرة في شهر رجب، وقيل إنّه توفّي سنة مئة وإحدى وخمسين، وقيل توفّي سنة مئة ومائة وثلاث وخمسين، والأصوب في ذلك هو الرأي الأول، وكان أبو حنيفة حين وفاته يبلغ من العمر سبعين سنةً، وممّا رُوِي في حاله قبل وفاته أنّه مكث أربعين سنةً يُصلّي الفجر بوضوء العشاء، وقيل إنّه قرأ القرآن في الموضع الذي مات فيه سبعة الآف مرّة؛ حيث كان شديد التعلُّق بكتاب الله؛ فقد كان يصلّي الليل ويقرأ القرآن في كلّ ليلة، وقد صُلِّي عليه في مدينة بغداد عدّة مرّات، قيل إنّها بلغت ستّاً؛ لكثرة الزّحام في جنازته، وقد دُفِن فيها. 

  • كل الأسئلة الموجودة في الدرس تم التطرق اليها في هذا الحل ووضعنا لها حل نمودجي .

 

وفي الختام نتمنى أن ينال إعجابكم هذا المقال، فإن أعجبكم نرجو مشاركته من خلال مواقع التواصل الاجتماعي.

شارك الملف

التعليقات

فوزي الهادي
منذ 7 أيام

جزاكم الله خيرا
أنا ربوت