ورقة عمل درس قصة نظرة لغة عربية الصف الثامن

الصف الصف الثامن
الفصل لغة عربية الصف الثامن
المادة لغة عربية الصف الثامن الفصل الثاني
حجم الملف 844 KB
عدد الزيارات 52
تاريخ الإضافة 2021-07-31, 21:15 مساء

اسم الطالب:........................................ 

الصف :السادس   2020/2021             المادة: لغة عربية                             ورقة عمل (قصة نظرة )

   أن يحلل القصة ويجيب عن كافة الأسئلة التي تعبر عن مهارات مختلفة.LO 

اقرأ الفقرة التالية ثم أجب :

   " كان غريباً أن تسأل طفلة -صغيرة مثلها . إنساناً كبيراً مثلى لا تعرفه . فى بساطة وبراءة أن يعدل من   وضع ما تحمله ، وكان ما تحمله معقداً حقاً . ففوق رأسها تستقر " صينية بطاطس بالفرن " وفوق هذه الصينية الصغيرة يستوى حوض واسع من الصاج مفروش بالفطائر المخبوزة . وكان الحوض قد انزلق رغم قبضتها الدقيقة التى استماتت عليه،حتى أصبح ما تحمله كله مهدداً بالسقوط "

هات من الفقرة مايلي :

المطلوب

الإجابة

المطلوب

الإجابة

مرادف يسوى جملة فعلية 
مرادف يستقر جارا ومجرورا 
ضد الكبيرة مفرد الأحواض 
فعلا ناسخا جمع الفطيرة 
ضد تحت  ضرف مكان 

اختر الإجابة الصحيحة ممايلي:

  • طفلة صغيرة ، إنساناً كبيراً " : العلاقة هنا         (  تضاد    -     ترادف     -     تجانس   )
  • فى بساطة وبراءة " : تعبير يوحى...( بوضوح الطفلة ، وبعدها عن الغموض-   فرح الطفلة  -    خوف الطفلة  )
  • كان الحوض قد انزلق " : "استخدام الحرف  قد "  يفيد    (التوكيد -   التشكيك   - التقليل )
  • قبضتها التى استماتت عليه " : تعبير عن   ( قوة إمساك الطفلة بالحوض–خوف الطفلة- صغر حجم الطفلة  )
  • اسم مبدع  القصة :                            (  أنيس منصور       - العقاد      - يوسف إدريس   )
  • يحمل المؤلف الجنسية :                      (   اللبنانية          - التونسية   - المصرية   )

ضع علامة (     ) أو علامة (   ×  )

  1. هذه القصة تعالج مشكلة اجتماعية.                                                     (          )
  2. اختار الكاتب لهذه القصة القصيرة عنواناً من كلمة واحدة هي نظرة .               (          )
  3. الشخصية الرئيسة بالقصة هى الطفلة .                                                (          )
  4. كانت نظرة الطفلة للأطفال الذين يلعبون الكرة نظرة إعجاب وفرح .                 (          )
  5. لم ينجح الكاتب في مساعدة الطفلة .                                                   (          )

أجب عن الأسئلة التالية :

  1.  : لماذا كان سؤال هذه الطفلة أن تساعده غريباً ؟
 
  1.  : لماذا كان ما تحمله معقداً ؟
 
  1.  : بم وصفها الكاتب الطفلة؟
 
  1.  : هل نجح الكاتب في مساعدة الطفلة ؟
 
  1. بم نصح الكاتب الطفلة بعد ذلك ؟ وماذا كان موقفها ؟ وما دلالته ؟
 

اقرأ ثم أجب

واستأنَفتْ سيرَها على الجانبِ الآخَرِ ، وقبلَ أن تختفي شاهَدْتُها تتوقَّفُ ولا تتحرَّكُ. وكادَتْ عربةٌ تدْهَمُنِي وأنَا أُسْرِعُ لإنقاذِها. وحينَ وصلْتُ كانَ كلُّ شيء علَى ما يُرامُ والحوض والصينية على أتم اعتدال ... أمَّا هيَ فكانَتْ واقِفَةً في ثباتٍ تتفَرَّجُ ووَجْهُها المُنكمِشُ الأسمَرُ يتابعُ كرَةً منَ المَطَّاطِ يتقاذَفُها أطفالٌ في مثلِ حَجْمِها ، وأكبَرَ منها ، وهُمْ يُهَلِّلونَ ويَصْرُخونَ ويَضْحَكُونَ ، ولَمْ تلحَظْنِي ، ولم تتوقَّفْ كثيرًا ، فمِنْ جديدٍ راحَتْ مخالِبُها الدقيقةُ تمضِي بها ، وقبلَ أن تنحرفَ استدارَتْ على مَهَلٍ ، واستدارَ الحِمْلُ معَها ، وألقَتْ على الكُرَةِ والأطفالِ نظْرَةً طويلةً ، ثمَّ ابتَلَعَتْها الحارَّةُ" .

لماذا توقفت الطفلة ؟ ولماذا ألقت نظرة طويلة على الأطفال ؟

إن الأطفال حفاة مثل الطفلة ولكن الفارق كبير بينها وبينهم . وضح .

ما دلالة نظرة الطفلة إلى الكرة والأطفال نظرة طويلة ؟ 

  • -ابتلعتها الحارة ، تعبير                   ( حقيقي      -    مجازي  )
  • مذكر "الحيرى" : (الحائر- الحيران - المحتار)
  • العلاقة بين " يميل - وأعدل " (ترادف  - جناس - طباق) .
  • وصف الشارع بالعريض المزدحم يدل على : (صعوبة عبوره - جماله - كثرة المحلات فيه)

اقرأ ثم أجب

ولَمْ أحَوِّلْ عينَيَّ عنها وهي تخترقُ الشارعَ العريضَ المزدَحِمَ بالسياراتِ ، ولا عنْ ثوبِها القديمِ الواسعِ المُهَلْهَلِ الذي يشبِهُ قطعةَ القماشِ التي ينظَّفُ بها الفُرنُ ، أو حتَّى عن رجلَيْها اللتَيْنِ كانَتا تطلانِ من ذيلِهِ المُمَزَّقِ كمِسمارَيْنِ رفيعَيْن ورَاقبْتُها في عَجبٍ وهي تُنْشِبُ قدَمَيْها العاريتَيْنِ كمخَالبِ الكتْكُوتِ في الأَرْضِ ، وتهتزُّ وهي تتحرَّكُ ثم تنظُرُ هُنَا وهُنَاكَ بالفَتحاتِ الصغيرةِ الدّاكنةِ السوداءِ في وَجْهِها ، وتخطُو خُطواتٍ ثابتةً قليلةً وقد تتمايَلُ بَعْضَ الشَّيءِ ، ولكنَّها سُرْعانَ ما تَسْتأنِفُ المُضِىَّ ... رَاقبْتُها طويلاً حتى امتصَّتْنى كلُّ دقيقةٍ من حَركاتِها ، فقد كُنْتُ أتوقَّع في كلِّ ثانيةٍ أن تَحْدُثَ الكارثةُ. وأخيراً استطاعَتِ الخادمةُ الطفلةُ أن تخترِقَ الشارعَ المزدحِمَ في بُطْءٍ كحكمةِ الكبارِ " .

لماذا لم يحول الكاتب عينه عن الطفلة وهي تخترق الشارع ؟
 
ما وجه العجب الذي استولى على الكاتب ، وهو يراقب الطفلة ؟
 
بم وصف الشاعر ثوب الطفلة وقدميها ؟ وما دلالة ذلك ؟ 
 
ما  الكارثة التي كانت تهدد الطفلة من خلال فهمك هذه القصة ، موضحاً سبب تسميتها بالكارثة . – 
 

اقرأ ثم أجب

وراقبتها في عجب ، وهي تنشب قدميها العاريتين كمخالب الكتكوت في الأرض ، وتهتز وهي تتحرك ، ثم تنظر هنا وهناك بالفتحات الصغيرة الداكنة السوداء في وجهها ، وتخطو خطوات ثابتة قليلة ، وقد تتمايل بعض الشىء ولكنها سرعان ما تستأنف المضىّ).

(أ) تخير الإجابة الصحيحة :

  - مرادف (تنشب) : [ تثبت - تشد - تجذب - تطرد ] .

  - مضاد (تستأنف) : [ تتراجع - تتأمل - تستمر - تتوقف ] .

 - الكلمة التى تعبر عن هذه الجملة (تنظر بالفتحات الصغيرة الداكنة السوداء في وجهها)

هي : [ بجراحها - بحواسها - بعينيها - بآلامها ] .

اقرأ ثم أجب

" ولست أدري ما دار في رأسها ، فما كنت أرى لها رأساً وقد حجبه الحمل ، كل ما حدث أنها انتظرت قليلاً لتتأكد من قبضتها ، ثم مضت وهي تغمغم بكلام كثير لم تلتقط أذني منه إلا كلمة (ستي) "

(أ) - اختر أدق إجابة مما بين الأقواس لما يلي :

  - معنى " تغمغم " : (تهمس بصوت غير واضح - تهمس بصوت ضعيف - تهمس بصوت متقطع).

  - جمع " الحِمْل" : (الأحمال - الحوامل - الحمائل) .

  - مضاد " حجبه " : (كشفه - عَرَضَه - أوضحه) .

اقرأ ثم أجب

وراقبتها في عجب وهي تنشب قدميها العاريتين كمخالب الكتكوت في الأرض وتهتز وهي تتحرك ، ثم تنظر هنا وهناك بالفتحات الصغيرة الداكنة السوداء في وجهها ، وتخطو خطوات ثابتة قليلة  ، وقد تتمايل بعض الشيء ولكنها سرعان ما تستأنف المضي " 

(أ) - تخير الإجابة الصحيحة مما بين الأقواس فيما يلي :

  -" تنشب " معناها : (تطأ - تثبت - تحرك - تضرب) .

  -" تستأنف " مضادها : (تعدل - ترجع - تتوقف - تتقهقر)  .

  -" كمخالب الكتكوت " تشبيه يراد منه : (الاهتزاز - الضعف - الرخاوة - التألم) .

اقرأ ثم أجب

" .. رَاقبْتُها طويلاً حتى امتصَّتْني كلُّ دقيقةٍ من حَركاتِها ، فقد كُنْتُ أتوقَّع في كلِّ ثانيةٍ أن تَحْدُثَ الكارثةُ. وأخيراً استطاعَتِ الخادمةُ الطفلةُ أن تخترِقَ الشارعَ المزدحِمَ في بُطْءٍ كحكمةِ الكبارِ " .

  • جمع " الكارثة "                           الكوارث    -   الكروث  -  الكرثات
  • المراد من " تخترق "                      تعبر       -  تمزق       -  تضرب
  • مضاد " المزدحم " .                       الخالي     - الممتلئ    -   المتباعد 

 

اقرأ ثم أجب

"واستأنفت سيرها على الجانب الآخر ، وقبل أن تختفي ، شاهدتها تتوقف ولا تتحرك ، وكادت عربة تدهمني وأنا أسرع لإنقاذها ، وحين وصلت ، كان كل شيء على ما يرام ، الحوض والصينية في أتم اعتدال ، أما هي فكانت واقفة في ثبات تتفرج ، ووجهها المنكمش الأسمر يتابع كرة من المطاط يتقاذفها أطفال في مثل حجمها وأكبر منها ، وهم يهللون ويصرخون ويضحكون".

(أ) - في ضوء فهمك للفقرة اختر مما بين القوسين لما يلي :

  - " استأنفت " مرادفها : (استكبرت - ابتدأت - اشتهت).

  - " اعتدال " مقابلها : (انجراف - انحلال - انحناء).

اقرأ ثم أجب

" ورَاقبْتُها في عَجبٍ وهي تُنْشِبُ قدَمَيْها العاريتَيْنِ كمخَالبِ الكتْكُوتِ في الأَرْضِ ، وتهتزُّ وهي تتحرَّكُ ثم تنظُرُ هُنَا وهُنَاكَ بالفَتحاتِ الصغيرةِ الدّاكنةِ السوداءِ في وَجْهِها ، وتخطُو خُطواتٍ ثابتةً قليلةً وقد تتمايَلُ بَعْضَ الشَّيءِ ، ولكنَّها سُرْعانَ ما تَسْتأنِفُ المُضِيَّ ... رَاقبْتُها طويلاً حتى امتصَّتْني كلُّ دقيقةٍ من حَركاتِها ، فقد كُنْتُ أتوقَّع في كلِّ ثانيةٍ أن تَحْدُثَ الكارثةُ . وأخيراً استطاعَتِ الخادمةُ الطفلةُ أن تخترِقَ الشارعَ المزدحِمَ في بُطْءٍ كحكمةِ الكبارِ " .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها ضعفي جملتين مفيدتين:

  • مرادف " تَسْتأنِفُ " 
  • مضاد " تُنْشِبُ " 

كيف بدت الطفلة للكاتب ؟ وما أثر ذلك فيه ؟

 

 

اقرأ ثم أجب

" فمِنْ جديدٍ راحَتْ مخالِبُها الدقيقة تمضِي بها ، وقبلَ أن تنحرفَ استدارَتْ على مَهَلٍ ، واستدارَ الحِمْلُ معَها ، وألقَتْ على الكُرَةِ والأطفالِ نظْرَة طويلة ، ثمَّ ابتَلَعَتْها الحارة .. " .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها :

      1 - ضع  مفرد " مخالب " ، ومضاد " قصيرة " في جملتين مفيدتين .

  

 

ما المقصود بقول الكاتب : " ابتَلعَتْها الحارَّة " ؟

 

 

 

شارك الملف